سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
اتحاد ألعاب القوى يكتشف مواهب جديدة بالمدارس

أكدت عضو مجلس إدارة الاتحاد البحريني لألعاب القوى، رئيسة لجنة الموهوبين رقية الغسرة اهتمام الاتحاد بمواصلة الكشف عن المواهب بالتعاون مع إدارة التربية الرياضية والكشفية والمرشدات بوزارة التربية والتعليم في مختلف مدارس الوزارة تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى الرامية إلى اكتشاف المزيد من المواهب لرفد المنتخبات الوطنية.

وأضافت الغسرة بأن لجنة الموهوبين قامت بزيارة 19 مدرسة للبنين والبنات وفحصت ما يقارب من 300 طالب وطالبة أجريت عليهم الاختبارات والمقاييس المعتمدة دوليا وتم اختيار مجموعة جديدة من الطلبة والطالبات المتميزين على أن يتم استدعاء البقية بعد امتحانات نهاية العام الدراسي الحالي.

وأكدت الغسرة بأن الاتحاد البحريني لألعاب القوى ماض في تنفيذ برنامج اكتشاف المواهب بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم بهدف اكتشاف خامات واعدة من الطلبة والطالبات لصقل قدراتهم ومهاراتهم بما يؤدي إلى بروز عدد من اللاعبين المتميزين في سباقات العدو تحديدا، موضحة بأن لجنة الموهوبين تبذل جهودا كبيرة في سبيل تنفيذ برامجها وخططها وقد نجحت العام الماضي في اكتشاف عدد من المواهب الذين خاضوا معسكرا تدريبيا بفرنسا بانتظار مستقبل واعد لهم في مختلف المشاركات الخارجية.

وعبرت الغسرة عن ارتياحها لسير برنامج الموهوبين والذي تمخض عن زيارة عدد كبير من المدارس لإجراء مسح عن الموهوبين متمنية بأن تتكلل جميع تلك الجهود بتحقيق نتائج إيجابية تتوافق مع طموحات وتطلعات مجلس إدارة الاتحاد برئاسة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة.

شاركـنـا !