سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد: استمرارية ونجاح مبادراتنا نِتاج لدعم عاهل البلاد وتوجيهاته للارتقاء بالشباب

أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة أن استمرارية ونجاح مبادراتنا ومن ضمنها مهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي للأندية الوطنية والمراكز الشبابية ولذوي العزيمة هو نتاج للدعم الكبير الذي يقدمه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه والرامية الى تسخير كافة الامكانيات من أجل الارتقاء بالشباب في مختلف المجالات وخاصة المسرح الشبابي الذي بات ينقل أفكار الشباب بصورة واقعية ويمنحهم الفرصة الكافية للتعبير عن آراءهم وأفكارهم في معالجة العديد من القضايا المهمة والتي دائما ما تكون تلك المعالجات متوافقة مع افكار الشباب البحريني.

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بمناسبة الاعلان عن انطلاقة ” جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي تعتبر من أهم الملتقيات والروافد الثقافي الفكري الذي يعطي للشباب البحريني المساحة الكبيرة لتطوير الواقع المسرحي الشبابي والارتقاء به باعتباره من الفنون القوية القادرة على التفاعل الإيجابي مع الجماهير بصورة مباشرة لإيصال الأفكار إليهم عن طريق عدد من المشاهد الفنية الهادفة إلى معالجة عدد من القضايا”.

وأشار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة ” لقد باتت الجائزة أحد منابع التنوير والثقافة والتجديد في الفكر الشبابي المسرحي وذلك عطفاً على ما قدمه الشباب في النسخة الماضية وما ستقدمه من النسخة الرابعة والتي بدأ التحضير لها بصورة مبكرة من قبل الاندية الوطنية والمراكز الشبابية وذوي العزيمة والتي كانت مبتغاها الوحيد هو تأصيل دور الشباب البحريني وتأكيد دوره في الحركة الفنية والمسرحية”.

وبين سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة “نثمن عاليا المشاركة الكبيرة والواسعة من قبل المراكز الشبابية والأندية الوطنية وذوي العزيمة والتي جاءت متوافقة مع اهتمامات وزارة شئون الشباب والرياضة برئاسة سعادة السيد هشام بن محمد الجودر وزير شئون الشباب والرياضة في رفع عدد المشاركين في الجائزة متمنين للجميع التوفيق والنجاح”.

 

المؤتمر الصحفي

وكانت اللجنة المنظمة لمهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي للمراكز الشبابية والاندية الوطنية ولذوي العزيمة قد عقدت مؤتمرا صحفيا للكشف عن تفاصيل الجائزة حيث تحدث في المؤتمر عمر عبدالعزيز بوكمال مدير المكتب الاعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، ونوار عبدالله المطوع مدير ادارة المراكز الشبابية، الفنان عبدالله ملك رئيس اللجنة الاستشارية، نضال العطاوي مدير المهرجان وأدار المؤتمر الاعلامي فواز العبدالله رئيس لجنة الاعلام والاتصال بالمهرجان.

وفي بداية كلمته نقل عمر عبدالعزيز بوكمال تحيات وتقدير سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة.

وقال بوكمال ” مبادرات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة تنقسم الى اربعة اقسام هي رياضية وثقافية انسانية وعملية ويأتي مهرجان سموه للمسرح الشبابي في دورته الرابعة ضمن إطار مبادرات سموه في المجالين الثقافي والإنساني، إذ يتبنى سموه العديد من المبادرات التي تخدم القطاع الشبابي في المملكة وإن تعدد مبادرات سموه وحرصه الكبير على تفعيل دور الشباب يدفعنا نحو بذل المزيد من الجهود للارتقاء بالأنشطة المندرجة تحت مظلة مبادرات سموه”.

وتابع بوكمال “نشيد بدعم واهتمام سعادة السيد هشام بن محمد الجودر وزير شئون الشباب والرياضة وجميع كوادر الوزارة لتنظيم مهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي في دورته الرابعة، والذي يعد من المهرجان المسرحية المحلية الأكبر في المملكة ولقد شهد المهرجان تطورا كبيرا وملحوظا على مستوى المشاركة.

وبين بوكمال ” أن الدورة الرابعة ستشهد استمرار ميدالية الاستحقاق لعناصر العمل المسرحي بالإضافة الى استحداث اللجنة الاستشارية برئاسة الفنان عبدالله ملك”.

 

المطوع: اشراك المسرح الجامعي

ومن جانبه قال نوار المطوع “مهرجان جائزة خالد بن حمد للمسرح الشبابي تحظى باهتمام واسع ومتابعة مستمرة من قبل سعادة وزير شئون الشباب والرياضة من اجل الوصول الى الهدف الذي وجدت من أجلها المسابقة في تعظيم المسرح الشبابي في المراكز والاندية ولذوي العزيمة والتي ساهمت في تطوير العمل المسرحي الشبابي في المملكة”.

وتابع المطوع ” نشيد ايضا بالتعاون الايجابي من قبل وزارة التربية والتعليم التي تعاونت مع الوزارة في توفير مسارح الاندية من اجل تدريبات الفرق المشاركة في المسابقة كما نثني على دور اللجنة الاستشارية التي ستكون على عاتقها متابعة التوصيات الخاصة بالمسابقة”.

وبين المطوع “نسعى بالشراكة مع المكتب الاعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الى تطوير المهرجان وسنسعى الى ضم المسرح الجامعي للمهرجان اعتبارا من النسخة الرابعة وسيتم الاعلان عن ضمهم في حال الانتهاء من الاجراءات الادارية”.

 

ملك: الاستشارية مهمتها متابعة التوصيات

وتحدث الفنان عبدالله ملك رئيس اللجنة الاستشارية عن دور اللجنة في مهرجان خالد بن حمد للمسرح الشبابي وقال “اشكر سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على ثقته الكبيرة في تعيينه رئيسا للجنة الاستشارية والتي تتكون من الفنانين مريم زيمان ويوسف بوهلول وخالد الرويعي وجمال الغيلان”.

واشار ملك “تقع على عاتق اللجنة الاستشارية مهمة كبيرة جدا ومن ابرزها تحقيق تمهيد الطريق من أجل تحقيق الاهداف التي وجد من اجلها المهرجان في تعظيم المسرح الشبابي والارتقاء به كما ستكون مهمة اللجنة متابعة توصيات وتوجيهات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والرامية الى الارتقاء بالمسرح الشبابية ومنح الشباب الفرصة الكافية للارتقاء بعناصره المختلفة والاطلاع على اللائحة التنظيمية والعمل على تجديدها وتقوية الايحابيات والاطلاع على توصيات لجنة التحكيم وتطبيقها قدر المستطاع″.

وواصل ملك ” من مهام اللجنة ايضا رفع المقترحات والتوصيات الفنية الادارية واقتراح الاسماء التي ستتوالى رئاسة اللجان العاملة في المهرجان والذي من المتوقع أن يحظى بالنجاح نظرا للتكاتف بين الجميع″.

 

العطاوي: نسعى لانجاحه

ومن ناحيته اعرب نضال العطاوي مدير المهرجان عن تقديره للجهود المتكاملة التي تبذلها جميع الجهات المعنية بالمهرجان والتي ساهمت في نجاحه في النسخ الماضية وستحقق له النجاح في النسخة الرابعة.

وقال العطاوي “نستذكر بكل الفخر الاهداف التي وضعها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للمهرجان والرامية الى تعظيم المسرح الشبابي في المملكة والارتقاء به الى اعلى المستويات بما فيها مسرح ذوي العزيمة”.

وأضاف العطاوي” ستستمر لجنة تقييم وقراءة النصوص في عملها لهذا العام والتي تساعد الفرق المشاركة على تقديم نصوص متكاملة العناصر كما سيتم تنظيم العديد من الفعاليات المصاحبة للمهرجان ومنها ندوات وورش عمل والمسرح المتنقل الذي يمثل مسرح الشارع بالاضافة الى فعالية بهو المهرجان”.

وتابع العطاوي ” لقد تم فتح باب التسجيل للفرق الراغبة في المشاركة في النسخة الرابعة ومن أهم محطات المهرجان في هذا العام هي 3 يونيو ستكون مرحلة تقديم النصوص و4 يوليو مرحلة التقييم و1 اغسطس مرحلة الزيارات الميدانية وفي شهر سبتمبر سيكون المسرح المتنقل على أن تكون انطلاقة المهرجان في 1 أكتوبر”.

شاركـنـا !