سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد: البحرين نموذج حضاري للعمل الديموقراطي

أدلى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، بصوته في الانتخابات النيابية والبلدية التي شهدتها مملكة البحرين اليوم “السبت” الموافق الرابع والعشرين من نوفمبر الجاري وذلك بمركز جامعة البحرين.

وبهذه المناسبة، رفع سموه خالص تهانيه وتبريكاته إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء، على نجاح الانتخابات البرلمانية 2018.

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن مملكة البحرين عاشت عرسا ديموقراطيا جسد معاني وأهداف المشروع الإصلاحي الذي رسم خطوطه العريضة والرؤية الإصلاحية الشاملة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، ليقود تجربة ديموقراطية مميزة ساهمت في تبوأ البحرين مكانة مرموقة على مستوى الممارسات السياسية والعمل الديموقراطي في العالم.

وأضاف سموه أن البحرين أصبحت اليوم انموذجا حضاريا للحراك الديموقراطي على الصعيد الدولي، وذلك من خلال تفعيلها لأدوات العمل السياسي والتي رسخت مبادىء الحرية والشراكة، والذي قابله تفاعل شعبي واسع بالمشاركة الحقيقية في حق الترشح والانتخاب بالانتخابات النيابية والبلدية، والذي إن دل يدل على ما يتمتع به الشعب البحريني من وعي وثقافة عالية، ستدفع المملكة نحو مستقبل أكثر إشراقا وازدهارا ورفعة.

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “إن ما شهدته الانتخابات البرلمانية هذا العام من مشاركة شعبية فاعلة، هو بكل تأكيد وجه حضاري تمتاز به مملكة البحرين ودستورها الذي صان للشعب حقه في الممارسة الديموقراطية. فتلك المشاركة جسدت معاني عظيمة من تلاحم الشعب مع قيادته في أجاء واجبها الوطني، الذي يشكل أحد الروافد الحقيقية التي نادى بها المشروع الإصلاحي لعاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والذي يهدف الى توفير حياة كريمة للمواطن ومزيد من الرقي والتقدم لهذا الوطن العزيز″.

شاركـنـا !