سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد: المشاركة بآسيوية الهواة ستعزز من حضورنا على القارة ونتطلع لنتيجة مشرفة

أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، أن مشاركة المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة للهواة بالنسخة الأولى لبطولة آسيا لفنون القتال المختلطة للهواة التي ينظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF بجمهورية سنغافورة في الفترة 12- 16 يونيو الجاري، سيكون له الأثر الإيجابي في تعزيز MMA البحرينية على مستوى القارة، متطلعا سموه في الوقت ذاته لظهور المنتخب بالمستوى المشرف وتحقيق نتائج مميزة في هذه المشاركة تضاف لسلسلة الانتصارات والإنجازات التي تحققت بمختلف المشاركات والبطولات الدولية.

 

وقال سموه: “إن مشاركة منتخب MMA للهواة في البطولة الآسيوية تعد فرصة للإعداد الحقيقي للمقاتلين واكتسابهم المزيد من الخبرة والاحتكاك وتطوير قدراتهم القتالية، بما يرفع من المستوى القتالي ويسهم في التحضير الجاد للبطولة الأهم التي ستنظمها وتحتضنها مملكة البحرين في نوفمبر القادم وهي بطولة العالم للهواة، والذي يعتبر الحدث الأبرز في الفترة القادمة، حيث سنركز خلاله على تحقيق إنجاز مشرف تؤكد على ما وصلت إليه البحرين من نتائج متقدمة تسهم في تعزيز مكانتها العالمية في هذه الرياضة”.

 

وثمن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الدور الكبير الذي يبذله الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF برئاسة السيد كاريث براون، في سبيل نشر رياضة MMA بمختلف القارات، عبر الأجندة التي وضعها الاتحاد عبر إطلاق الأنشطة والفعاليات والبطولات بمختلف بلدان العالم، والسعي لتكوين جسور من التعاون والتنسيق مع الاتحادات المنضوية تحت مظلة الاتحاد الدولي، بما ينعكس بصورة واضحة على تنفيذ الرؤية الرامية لتطوير وارتقاء هذه اللعبة.

 

وأشاد سموه بالجهود المتميزة التي يبذلها الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة برئاسة سعادة العقيد خالد عبدالعزيز الخياط، في تنفيذ الاستراتيجية التطويرية التي رسمها سموه لمواصلة العمل نحو النهوض بهذه الرياضة، من خلال إعداد البرامج وإطلاق المسابقات الرسمية التي تهيء الأجواء المناسبة وتشجع الشباب البحريني على ممارستها وتكوّن قاعدة متينة لها، للاستمرار في المشاركة بالفعاليات والبطولات المختلفة القارية منها والدولية.

 

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “ثقتي كبيرة بمقاتلي المنتخب الوطني في تقديم المستوى المشرفة والمنافسة على تحقيق مراكز متقدمة في هذه المشاركة. فالمنتخب يضم أسماء لديها سجل قتالي مميز من أبرزهم المقاتل حسين عياد الذي يمتلك في رصيده ميداليتين برونزيتين حققهما في بطولة أوروبا المفتوحة للهوة الاولى في مدينة برمنغهام البريطانية والثانية بالعاصمة البلغارية صوفيا. ونأمل أن يحقق الجميع نتائج مشرفة تضاف للسجل الحافل MMA البحرينية”.

شاركـنـا !