سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد يدشن للمرة الأولى في الشرق الأوسط مسابقة للابتكار في الذكاء الاصطناعي

دشن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، مسابقة سموه للطلبة للمرة الأولى في الشرق الأوسط للابتكار في الذكاء الاصطناعي تحت شعار #لنبتكر_للمستقبل، والتي ستنظمها بوليتكنيك- البحرين مع شركة مايكروسوفت بالشراكة مع المكتب الاعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة، والتي تأتي ضمن مبادرات سموه الهادفة لدعم المجال العلمي للطلبة تحت مسمى مسابقة خالد بن حمد للابتكار في الذكاء الاصطناعي، وذلك في حفل أقيم بقاعة البحرين في بوليتكنيك- البحرين بمدينة عيسى حيث سيشارك صاحب أفضل فكرة في المسابقة بنهائيات مسابقة كأس التخيل العالمية والتي من المقرر اقامتها في مدينة سياتل بولاية واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية في يوليو 2018 .

 

وفور وصول سموه لحرم الجامعة، كان في استقباله الدكتور محمد مبارك جمعه وكيل وزارة التربية والتعليم للموارد والخدمات، سعادة الدكتور محمد إبراهيم العسيري نائب رئيس مجلس أمناء بوليتكنيك البحرين،سعادة الشيخة مرام بن عيسى آل خليفة عضو مجلس أمناء الجامعة، الشيخ سيف بن سعيد الحوسني المدير الإقليمي لمجموعة شركات مايكروسوفت- الشرق الأوسط، والدكتور إبراهيم بن محمد جناحي الرئيس التنفيذي لتمكين وعدد من كبار المسئولين بالجامعة.

 

أفكار تدفع للابتكار

وبهذه المناسبة، قال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “إن العالم من حولنا يسير بخطوات متسارعة ومتلاحقة، تشبه دقات القلب، فرضتها التطورات الحديثة في العلم والمعرفة المرتبطة بالهالة التكنولوجية والتفاعل البشري مع العالم الرقمي، والذي يدفع للتأمل في الواقع، والغوص في أعماق العقول، للبحث عن تلك الأفكار، التي تخدم تقدم البشرية، عبر مشاريع وابتكارات تسهم في تحويل المستحيل إلى حقيقة، وتدفع نحو مزيد من التطور والرقي في المجتمعات”.

 

بناء مجتمع بمنظور ابتكاري حديث

وأضاف سموه: “لقد وجهنا بإطلاق مبادرة “مسابقة تحمل اسمنا للابتكار في الذكاء الاصطناعي”، والتي تأتي تأكيدا لجهودنا المبذولة في تنفيذ رؤى وتوجيهات سيدي الوالد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، لدعم الطلبة في هذا المجال، وترجمة لأهداف التنمية المستدامة حيث أننا نبحث من خلال مبادراتنا العلمية المختلفة للمساهمة في تكوين جيل من الطلبة قادر على العطاء والمشاركة الحقيقية في بناء وتنمية المجتمع بمنظور ابتكاري حديث”.

تعزيز ثقافة الابتكار

وواصل سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة حديثه قائلا: “إننا رسمنا العديد من الأهداف والتطلعات التي نصبو لتحقيقها من خلال هذه المبادرة، من أبرزها، تعزيز ثقافة الابتكار لدى الطلبة، وتشجيعهم نحو تقديم الأفكار وطرح المشاريع المبتكرة في إطار ما يسمى بالابتكار في الذكاء الاصطناعي، الذي يعد واحدا من التطورات التكنولوجية الحديثة التي يشهدها العالم، ورفع مستوى الخبرات لدى الشباب ليعود ذلك بالفائدة على تحصيلهم العلمي وحياتهم المجتمعية، لتكون المحصلة بناء قاعدة علمية من الطلبة المبتكرين، والتشجيع على استقطاب الشركات العالمية للاستثمار في المملكة”.

 

#شكرا_لكم

وقد ختم سموه حديثه، قائلا: “ختاما، لا يسعنا إلا أن نشيد بجهود بوليتكنيك- البحرين وشركة مايكروسوف وعلى تعاونهم وشراكتهم مع مكتبنا الاعلامي للإعداد والتحضير لإقامة هذا الحدث، متطلعا لجميع المشاركين بالتوفيق والنجاح لتقديم الأفضل من المشاريع المبتكرة في هذه المبادرة، والتي سيكون لها دلالة وانعكاسات واضحة في دعم مكانة البحرين قاريا ودوليا في صناعة التكنولوجيا وعلم الحاسوب الحديث”.

 

برنامج الحفل

بعد ذلك، بدأ حفل تدشين المبادرة، بعزف السلام الملكي، بعد ذلك، تم عرض فيلم عن المبادرة والذي تحدث عن الابتكار والذكاء الاصطناعي، ودورهما في دعم الحركة التعليمية وتحفيز الطلبة على الابتكار وتقديم المشاريع التي تساهم في بناء المجتمعات.

 

تدشين المبادرة

بعدها، دشن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة المبادرة وهي مسابقة خالد بن حمد للابتكار في الذكاء الاصطناعي.

 

تكريم الرعاة والحكام

بعدها، كرم سموه رعاة المبادرة وهم شركة مايكروسوفت، شركة المؤيد للكمبيوتر ، شركة ثينك سمارت، حاضنة اعمال CH9 ، حاضنة اعمال Flat6Labs ، مجلس التنمية الاقتصادية، بعدها كرم سموه  أعضاء لجنه التحكيم .

  

توزيع الجوائز

ثم تفضل سموه بتكريم الطلبة والطالبات الفائزين بالمسابقة، بعد أن استطاعوا اجتياز مراحل التقييم بنجاح والحصول على العلامات التي تمكنوا من خلالها من الوصول لهذه المرحلة من المنافسات.

 

هدية تذكارية وصورة جماعية

بعد ذلك، تسلم سموه هدية تذكارية من نائب رئيس مجلس الأمناء الدكتور محمد العسيري بهذه المناسبة، وفي ختام الحفل، تشرف رئيس وأعضاء مجلس إدارة الجامعة وجميع الفائزين بالتقاط صورة تذكارية مع سموه.

 

جولة في المعرض

وعلى هامش الزيارة ، قام سموه بجولة تفقدية في المعرض الذي احتوى على المشاريع الفائزة بالمراكز الأولى بالمسابقة.

 

سموه يوّقع على لوحة تذكارية

بعدها قام سموه بالتوقيع على لوحة كُتب عليها عبارات من أقوال سموه، وهي: “جميعنا يدرك أن للابتكار درواً محورياً في تحقيق التنمية المستدامة، هو معيار تقاس فيه مدى حضارة الشعوب، لنتفكر في كل ما حولنا، كان مجرد فكرة وتبلورت ثم طورت فاستفاد منها العالم بأكمله؛ جميل ذلك الشعور حين ترى ما بعقلك قد جسد لخدمة الناس″، والتي خطها الخطاط البحريني أيمن جعفر.

 

غرس شجرة

كما وقام سموه بغرس شجرة بهذه المناسبة، والتي تعبر عن غرس مفاهيم الانتماء والولاء تجاه الوطن وقيادته، وتجسد روح العمل والمثابرة من أجل بناء صروح العلم والمعرفة وتدفع نحو مواصلة التنمية الشاملة التي تسهم في رقي وازدهار هذه البلاد.

 

أهداف المبادرة

تهدف هذه المبادرة إلى تأهيل الطلبة للابتكار باستخدام أحدث وسائل التكنولوجيا والتطبيقات لخدمة المجتمع، وتلبية احتياجات سوق العمل تماشيًا مع رؤية مملكة البحرين 2030، والمساهمة في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة لمنظمة الأمم المتحدة، بالإضافة إلى بناء قاعدة علمية من الطلبة لاستقطاب شركات عالمية للاستثمار في المملكة، وتزويد الطلبة بالخبرات العملية بجانب التحصيل العلمي، وتعريفهم على معنى الاتصال بين الفعل والإدراك، كما وتهدف هذه المبادرة إلى فتح آفاق جديدة للأعمال أو تأسيس شركات جديدة، عوضًا عن فتح المجال لتوظيف الطلبة الخريجين في شركات عالمية.

ورش تدريبية

ويصاحب هذه المبادرة ورش عمل تدريبية منظمة بمعرفة خبراء التكنولوجيا من مايكروسوفت في المواضيع التالية: الابتكار في تطبيقات الحوسبة السحابية، والابتكار في تطبيقات الذكاء الاصطناعي، والابتكار في تطبيقات الحواسب والأجهزة الذكية.

 

جوائز المسابقة

وقد تم تحديد جوائز المسابقة، والتي صنفت على النحو التالي: جائزة أفضل فكرة (الفريق المتأهل سيمثل مملكة البحرين للمنافسة في نهائيات مسابقة كأس التخيل العالمية في مدينة سياتل بولاية واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية – يوليو 2018 بالإضافة إلى جائزة مالية)، والجوائز النقدية، تشمل الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى عن فئتي المدارس والجامعات، بواقع: 1500، و1000، و500 دينار بحريني على التوالي. بالإضافة إلى الجوائز العينية، حيث سيحظى نحو 20 من الطلبة بفرصة للتدريب في برنامج “فرصتي” للحصول على شهادات مايكروسوفت (Cloud Computing – Web App Builder) الاحترافية، فيما سيفوز أحد الفرق بفرصة لحضور التدريب الأول من Flat6Labs لريادة الأعمال بالبحرين.

 

شاركـنـا !