سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد يشهد ختام بطولة البحرين الرابعة ويتوّج أبطال MMA

برعاية وحضور سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، أسدل الستار يوم السبت الموافق 5 مايو الجاري، على منافسات بطولة البحرين الرابعة المفتوحة لفنون القتال المختلطة للهواة، التي أقيمت تحت رعاية سموه، والتي نظمها الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، على صالة الاتحاد البحريني للكرة الطاولة، في الفترة 22 إبريل- 5 مايو.

وقد شهد سموه منافسات اليوم الأخير من البطولة التي أقيمت خلاله النزالات النهائية لمسابقة فنون القتال المختلطة MMA، وذلك بحضور رئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF السيد كاريث براون ، وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية رئيسة لجنة رياضة المرأة باللجنة رئيسة الاتحاد البحريني للكرة الطاولة سعادة الشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة، عضو مجلس إدارة اللجنة الاولمبية البحرينية رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة سعادة السيد خالد عبدالعزيز الخياط، والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي دانزين وايت، واعضاء ومنتسبي الاتحاد البحريني وممثلين عن الاتحاد الدولي، وجهور من محبي وعشاق رياضة فنون القتال المختلطة.

سعيد بالمستوى القتالي القوي

وبهذه المناسبة، أعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة عن سعادته الكبيرة بما شهدته منافسات اليوم الأخير من مستوى فني قوي من اللاعبين، مشيدا سموه باللاعبين وبالمستوى الذي قدموه طيلة منافسات البطولة، والذي أسهم في نجاح هذا الحدث، مقدرا سموه جهود الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة برئاسة سعادة السيد خالد عبدالعزيز الخياط بتنظيم هذه البطولة، التي استطاعت أن تحقق الأهداف المطلوبة، في دعم تطوير الرياضات القتالية التي شهدتها البطولة، وتهيئة الأجواء الملائمة للشباب البحريني والخليجي للمشاركة وخوض المنافسات وفق الأنظمة واللوائح الدولية لتلك الألعاب، متمنيا سموه في الوقت ذاته كل التوفيق والنجاح للاتحاد في تنفيذ البرامج الفعاليات القادمة التي تحقق المزيد من التطور والارتقاء للرياضات المنضوية تحت مظلته.

سموه يلتقي رئيس الاتحاد الدولي IMMAF

والتقى سموه برئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF السيد كاريث براون والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي السيد دانزين وايت، حيث تبادل سموه معهما الحديث حول ما تمتلكه مملكة البحرين من قدرات كبيرة تؤهلها لاحتضان مختلف البطولات العالمية، مؤكدا سموه لهما أن البحرين على استعداد كبير لاحتضان وتنظيم النسخة الخامسة من بطولة العالم للهواة التي ستقام في نوفمبر القادم.

.. ويلتقي اللاعبين في صالة الإحماء

وقد حرص سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على الالتقاء باللاعببن المشاركين في النزالات النهائية لمسابقة MMA، وتمنى سموه لهم كل التوفيق في هذه المواجهات.

..يكرم الجهات الداعمة ويتوّج الأبطال

وفي ختام المنافسات، كرم سموه الجهات الداعمة والمساهمة لبطولة البحرين الرابعة، كما وتوّج سموه أصحاب المراكز الأولى بالنزالات النهائية لمسابقة MMA.

شكرا خالد بن حمد

وبهذه المناسبة، قال عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF سعادة السيد خالد عبدالعزيز الخياط: “بداية، نتوجه بالشكر والتقدير لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على رعاية سموه لهذه البطولة، التي ساهمت وبشكل واضح في إبراز وإنجاح هذا الحدث”.

متوافقة مع رؤية سموه

وأضاف أن البطولة استطاعت أن تحقق الأهداف التي وضعها الاتحاد في في هذه الفعالية، التي تتوافق مع رؤية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، الداعمة لتطوير وارتقاء مستوى الرياضات القتالية المنضوية تحت مظلة الاتحاد، من أجل تعزيز ثقافتها في الوسط الرياضي المحلي، ودفع وتشجيع الشباب على ممارستها، والذي يساهم في اكتشاف مواهب وعناصر مميزة، يمكن من خلالها تكوين منتخبات وطنية قادرة على الظهور المشرف وتحقيق المزيد من الإنجازات المشرفة في المشاركات القادمة.

مستمرون في جهودنا

وقال الخياط: “إن الاتحاد سيواصل الجهود لتنفيذ البرامج وإقامة الفعاليات، التي من شأنها النهوض بجميع الرياضات المنضوية تحت مظلته، لضمان انتشارها بالشكل الذي يحقق لها الاستمرارية، ويمنح الاتحاد فرصة تعزيز الحضور والتواجد البحريني في مختلف المحافل والبطولات المقبلة، والسعي للمنافسة على إحراز مزيد من النتائج الإيجابية التي تعزز مكانة البحرين قاريا وعالميا في هذه الرياضات، بعد أن النجاح والتميز الذي حققته المنتخبات والفرق البحرينية، والتي منحت البحرين مكانة متقدمة في تلك الرياضات في الفترة الماضية”.

نثمن الحضور الدولي

وقد ثمن رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة حضور وتواجد رئيس الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF السيد كاريث براون والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي دانزين وايت وبقية أعضاء الاتحاد خلال منافسات البطولة، مؤكدا أن تواجد أعضاء الاتحاد الدولي في هذه البطولة، قد منحهم فرصة التعرف على الخطوات التي يقوم بها الاتحاد المحلي لدعم تطوير وارتقاء الرياضات القتالية لاسيما رياضة فنون القتال المختلطة MMA.

إشادة بدور اللجنة التنفيذية

ووجه الخياط الشكر والتقدير لرئيس اللجنة التنفيذية وليد خالد سيار وأعضاء اللجان العاملة على إعدادهم المثالي لإقامة هذا الحدث، والذي تميز بصورة واضحة بالتنظيم المتميز والمشاركة الواسعة من قبل الشباب البحريني والخليجي بمنافسات المسابقات التي شهدتها البطولة، حيث قال: “شكرا لرئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية وجميع العاملين بالفرق العاملة، على جهودهم المخلصة التي ساهمت في ظهور البطولة بالشكل المميز”.

نتائج المواجهات

وقد أسفرت نتائج المواجهات النهائية لمسابقة MMA، عن فوز المقاتل حسن مكي بلقب وزن 52 كيلوجرام بعد فوزه على المقاتل علي جعفر، وفوز المقاتل فيصل أحمد بلقب وزن 56 كيلوجرام بعد انسحاب المقاتل محمد إسماعيل، وفوز المقاتل منصور محمدوف بقلب وزن 61 كيلوجرام بعد فوزه على المقاتل عبدالله زايد، فوز المقاتل علي الشويخ بلقب وزن 65 كيلوجرام بعد تغلبه على المقاتل صلاح جلال، فوز المقاتل محمد سمير بلقب وزن 70 كيلوجرام بعد تغلبه على المقاتل حمد حمود وفوز المقاتل يوسف خالد بلقب وزن 77 كيلوجرام بعد فوزه على المقاتل حسين الماضي.

شاركـنـا !