سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد يعرب عن سعادته بنجاح المؤتمر ويؤكد استمرار المبادرات التي ترتقي بقدرات #ذوي_العزيمة

أعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي الإعاقة، عن سعادته الكبيرة بنجاح مؤتمر ومعرض #تكنو_لا_إعاقة، الذي أسدل الستار على فعالياته يوم أمس، والتي أقيم تحت رعاية سموه بالتزامن مع اليوم العالمي للمعاق تحت شعار بالتقنية والارادة.. نتجاوز الاعاقة” للتعرف على الحلول والوسائل الحديثة والمبتكرة في خدمة ذوي الاعاقة ، والذي نظمه المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة بالتعاون مع الاتحاد البحريني لرياضة ذوي الإعاقة في الفترة 3- 5 ديسمبر بقاعة المؤتمرات الكبرى بـ”فندق الخليج”.

 

وقال سموه: “سعداء بالنجاح الذي حققه مؤتمر #تكنو_لا_إعاقة، عبر ما شهده من مشاركة واسعة وجلسات وورش عمل تميزت بالحقول العلمية والمعرفية والتجارب الإنسانية الممتزجة مع أطروحات الاكاديميين والاختصاصيين في المجال التكنولوجي والوسائل والتقنيات الحديثة المساعدة الموجه لمساندة #ذوي_العزيمة فالمؤتمر حقق الأهداف التي رسمناها والتي تصب في مصلحة تعزيز أهمية توجيه الرعاية والدعم لهذه الفئة، من أجل أن تنعم بحياة أكثر طبيعية متجاوزة صور وأشكال الإعاقة المختلفة، لتمضي نحو تحقيق أحلامها وتطلعاتها بأن تكون قادرة على استنشاق عليل التغير الذي يمكّنها أن تكون أكثر جاهزية للمشاركة في القطاعات المختلفة والمساهمة في العطاء بالعملية التنموية في البلاد”.

 

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “إنني أفتخر #بذوي_العزيمة وبالطاقات والقدرات التي يمتلكونها والتي من خلالها يرسمون الإبداع والتميز فهم نموذج أصيل للإصرار والتحدي ومواجهة الصعوبات والحواجز. فهذا كله يدفعني نحو الاستمرار بإطلاق المبادرات الجديدة التي أكرس من خلالها الجهود لمواصلة النهج من أجل تحقيق الأهداف والتطلعات الرامية لتحقيق كل ما يلبي طموحات #ذوي_العزيمة ويدفع نحو تطوير وارتقاء قدراتهم، وتشجيعهم نحو كسب مزيد من الثقة وتعزيز الثقافة والمعرفة وتوسيع المدارك والمفاهيم التي يمكنها جميعا أن تصنع الفارق وتزيد من عطائهم وإبداعاتهم في مختف المجالات، بما يعزز اندماجهم ومشاركتهم بالمجتمع”.

 

وقد ثمن سموه رعاية بنك البحرين الإسلامي، وبنك البحرين والكويت وبنك البحرين والشرق الأوسط ومركز سلطان التجاري لمؤتمر ومعرض #تكنو_لا_إعاقة، مؤكدا سموه أن رعاية الشركات والبنوك لهذا الملتقى يأتي من منطلق حرصها على دعم المبادرات والفعاليات ذات الحس الوطني، التي تحقق الفائدة الكبيرة وتساهم في تنفيذ الخطط والبرامج الرامية لنمو وتطوير جميع فئات ومجالات المجتمع لاسيما #ذوي_العزيمة، مشيدا سموه بإسهامات تلك المؤسسات في ترسيخ مبدا الشراكة المجتمعية التي حققت التبادل والمنفعة التي انعكست بدورها على نجاح هذا الحدث #العلمي_الإنساني.

 

وفي الختام، وجه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة الشكر والتقدير للجهود الكبيرة التي بذلتها اللجنة العليا المنظمة برئاسة سعادة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة وجميع اللجان العاملة، والتي رسمت التميز التنظيمي للشكل العام لهذا المؤتمر والذي أسهم في إنجاح العمل الجماعي وبلوغ الأهداف والغايات التي تصب في مصلحة توفير حياة أفضل #لذوي_العزيمة وفق أحدث الوسائل والتقنيات والمتطورة.

 

شاركـنـا !