سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد يعلنها : BRAVE 12 في أندونيسيا

أعلن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF، عن اعتماد سموه لإقامة النسخة الثانية عشرة من بطولة القتال الشجاع BRAVE لفنون القتال المختلطة للمحترفين، بجمهورية أندونيسيا في مايو القادم.

جاء ذلك، لدى استقبال سموه بمكتبه بـ”قصر الوادي” وفد من جمهورية أندونيسيا القائمين على تنظيم بريف 12.

 

وخلال اللقاء، أشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بتطور العلاقات الثنائية التي تربط مملكة البحرين وجمهورية أندونيسيا والذي يعكس ما تتمتع به متانة العلاقات بين البلدين وما يميزها من تعاون مثمر ساهم في تعزيز العلاقة في مختلف المجالات، مؤكدا سموه أن إقامة بطولة بريف للقتال الشجاع سيسمح بشكل كبير في استمرار تنامي العلاقة وفتح آفاق جديدة للتعاون والتنسيق المشترك مع جمهورية أندونيسيا الصديقة في المجال الرياضي، بما يخدم المصلحة المشتركة بين البلدين الصديقين، معربا سموه عن تطلعه الكبير في أن تحظى النسخة الثانية عشرة من البطولة بالنجاح الكبير، الذي يخدم تطلعات سموه بتعزيز حضور هذا الحدث على مستوى دول شرق آسيا.

 

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “إن اختيارنا لجمهورية أندونيسيا الصديقة لاحتضان النسخة الثانية عشرة من بطولة بريف، يأتي لدعم علاقات التعاون الثنائي التي تربط البلدين، والتي سيكون لها أكبر الأثر الإيجابي في تعزيز تلك العلاقات على الصعيد الرياضي. فأندونيسيا تمتلك المقومات والقدرات التي ستنصب في مصلحة نجاح هذا الحدث على أرضها، والذي سينعكس بصورة واضحة على تحقيق الاهداف التي رسمناها في هذه النسخة بالتحديد، لتأكيد حضور وتواجد هذه البطولة في بلدان شرق آسيا، خصوصا وأن هذه البلدان تشتهر بدعمها للرياضات القتالية المختلفة لاسيما أن رياضة فنون القتال المختلطة أصبحت منتشرة في هذه البلدان بصورة كبيرة، وهذا ما يمنحنا مؤشرا إيجابيا في أن تحظى البطولة بقبول كبير، يعزز من انتشارها والنجاحات التي حققتها في النسخ الماضية” ، وفي ختام اللقاء قدم الوفد هدية تذكارية لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بهذه المناسبة.

 

من جانبهم، رحب الوفد القائم على تنظيم بطولة بريف 12 من جمهورية أندونيسيا باختيار سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة جمهورية أندونيسيا لإقامة النسخة الثانية عشرة لبطولة القتال الشجاع BRAVE، مؤكدين أن جمهورية أندونيسيا ستكون حريصة على دعم هذه البطولة بالشكل الذي يخدم تطلعات سموه نحو إبراز وإنجاح هذا الملتقى الرياضي العالمي.

 

وأشاد الوفد بالجهود الكبيرة التي يبذلها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في رعاية ودعم قطاع الشباب والرياضة بمملكة البحرين، والذي أسفر عنه تحقيق الرياضيين البحرينيين الإنجازات في العديد من المشاركات القارية والدولية وبخاصة على مستوى الرياضات القتالية، مشيرين إلى أن سموه وما يمتلكه  من فكر القائد وحس المبادرة وما يتمتع به من إصرار وعزيمة وتحدي، دفعه لإطلاق العديد من المبادرات الهادفة من أبرزها بطولة القتال الشجاع، التي استطاعت أن تشق طريقها نحو العالمية بنجاح، وفق ما رسمه سموه من أهداف لهذه البطولة قد تحققت على أرض الواقع، وعززت من مكانة البحرين كدولة متطورة وعصرية في المجال الرياضي.

 

شاركـنـا !