سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد يهنئ جلالة الملك ورئيس الوزراء وولي العهد بالإنجاز الآسيوي لألعاب القوى

رفع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، رئيس اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى أطيب التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، بمناسبة فوز منتخبنا الوطني للرجال والسيدات بلقب البطولة الآسيوية الـ 23 اثر تحقيقه 22 ميدالية ملونة بينها 11 ميدالية ذهبية و7 ميداليات فضية و4 ميداليات برونزية.

وأكد سموه أن هذا الإنجاز التاريخي الجديد يعد ثمرة من ثمار الدعم والرعاية التي تحظى بها الحركة الرياضية من لدن جلالة الملك حفظه الله ورعاه وسمو رئيس الوزراء الموقر وسمو ولي العهد الأمين، لتصبح الرياضة إحدى الصور الراقية لنهضة الوطن ورقيه، معربا عن فخره واعتزازه بما حققه أبطال وبطلات ألعاب القوى من إنجاز رائع وضع مملكة البحرين في صدارة الترتيب العام لجدول الميداليات على مستوى القارة الآسيوية ليصنع أبطالنا قصة نجاح جديدة سيخلدها التاريخ بأحرف من ذهب عندما نجحوا في مقارعة أقوى المنتخبات وتخطوا الصين والهند عمالقة القارة في ألعاب القوى لتبثت مملكة البحرين أن قوتها تكمن في ابطالها الذين يشكلون ثروتها الكبرى.

وأشار سموه في الوقت ذاته الى دور سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في تحقيق هذا الإنجاز، مضيفا سموه أن سمو الشيخ ناصر وعد المملكة بهذا الإنجاز مسبقا ، الأمر الذي أسهم في ارتفاع منسوب الثقة والعزيمة لدى اللاعبين واللاعبات والتي أدت بدورها الى الفوز بالبطولة الاسيوية ال23 .

وأشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالأبطال والبطلات وهنأهم على ما حققوه من إنجاز متميز رفع اسم البحرين عالياً في المحفل الآسيوي ليعتلوا قمة الترتيب بجدارة، مضيفا ” أثبتت ألعاب القوى البحرينية مجددا تفوقا رائعاً وحضورا مميزا على المستوى القاري، ونجح أبطالنا في اعتلاء منصة التتويج وتمكنوا بإصرارهم وعزيمتهم من تسطير ملحمة وطنية ساهمت في رفع علم المملكة عاليا ..”.

 وأضاف سموه أن هذا الإنجاز الآسيوي الجديد يؤكد بأن مملكة البحرين منبع للنجوم والأبطال في رياضة ألعاب القوى بفضل الجهود التي يبذلها اتحاد ألعاب القوى في رعاية ودعم العدائين والعداءات وصقل مواهبهم وقدراتهم لتمكينهم من تحقيق الانتصارات، وأن الإنجاز أكد بأن العاب القوى البحرينية دائما في الطليعة وأنها لا تقبل إلا بالصعود على منصة التتويج وحصد الذهب ..”.

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن اللقب الآسيوي مبعث للفخر والاعتزاز وأنه امتداد للمسيرة الحافلة بالنجاحات لاتحاد ألعاب القوى والتي لن تقف عند حد معين بل ستواصل طريقها نحو التميز والتألق بما يوسع من رقعة الإنجازات في مختلف الاستحقاقات القادمة لتعزيز مكانة البحرين على خارطة الرياضة العالمية.

شاركـنـا !