سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
خالد بن حمد: BRAVE مستمرة وهدفنا أن تكون الأفضل عالميا

أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، أن بطولة القتال الشجاع BRAVE مستمرة حتى تحقق هدفها في ان تكون الأفضل على المستوى العالمي.

جاء ذلك، خلال التصريح الذي أدلى به سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لقناة ESPN5 الرياضية، خلال تواجد سموه بجمهورية الفلبين الصديقة، تلبية لدعوة فخامة الرئيس رودريغو دوتيرتي رئيس جمهورية الفلبين.

وقال سموه: “إن مملكة البحرين وجمهورية الفلبين الصديقة تربطهما علاقات ثنائية مشتركة في مختلف المجالات، والذي ساهم في تحقيق النمو المتسارع في تلك العلاقات، والذي انعكس ذلك على تطور البلدين وفتح آفاق جديدة من التعاون في مجالات جديدة لاسيما على الصعيد الرياضي، بما يخلق فرص خصبة في هذا المجال، يكون لها تأثيرا إيجابيا على نموه وازدهاره”.

وأضاف سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “الفلبين نجحت في احتضانها لمنافسات النسخة 22 من بطولة القتال الشجاع-بريف، وذلك من خلال التسهيلات والمساهمة في تنظيم هذا الحدث، الذي انطلق من العاصمة البحرينية المنامة ليجوب مدن وعواصم بلدان العالم، ليؤكد أن التجربة البحرينية مستمرة في رياضة فنون القتال المختلطة وبخاصة على صعيد المحترفين، مما يعزز الجهود البحرينية في نشر وتعزيز ثقافة هذه الرياضة ويساهم في احتضان الرياضيين الممارسين لها، والذي يكون له المردود الإيجابي على التطور وتقدم هذه الرياضة”.

وأشار سموه إلى أن الفلبين تزخر بوجود عناصر رياضية مميزة في رياضة فنون القتال المختلطة، وقد أثبت ما تتمتع به من قدرات وإمكانيات عالية في بطولة بريف، واستطاعت أن تحقق نتائج مشرفة أكدت من خلالها على حضورها القوي في هذه الرياضة.

وختم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة حديثه قائلا: “إن بطولة بريف تواصل تقدمها وستحلق لتؤكد تواجدها بين مدن وعواصم العالم. فالبطولة ستبقى وستستمر حتى تحقق هدفها في أن تكون هي البطولة الأبرز والأفضل على مستوى العالم”.

شاركـنـا !