سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
سموه شهد منافسات بطولة البحرين المفتوحة لفنون القتال المختلطة

تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، أقيمت على صالة الاتحاد البحريني للكرة الطاولة بمدينة عيسى الرياضية، منافسات بطولة البحرين المفتوحة لفنون القتال المختلطة، والتي نظمها الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF تحت إشراف المجلس البحريني للألعاب القتالية BCSC.

وقد شهدت البطولة حضور سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة رئيس المجلس البحريني للألعاب القتالية، ووزير شؤون الشباب والرياضة سعادة السيد أيمن بن توفيق المؤيد، ورئيس اللجنة البارالمبية البحرينية سعادة الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة، وأمين عام اللجنة الأولمبية البحرينية سعادة السيد محمد حسن النصف، ورؤساء اتحادات الألعاب القتالية المنضوية تحت مظلة المجلس البحريني للألعاب القتالية، وجماهير من محبي وعشاق رياضة فنون القتال المختلطة.

وبهذه المناسبة، وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “إن رعايتنا ودعمنا متواصلين للألعاب القتالية، من أجل مواصلة الجهود للنهوض بها، بما يسهم في تشكيل الفرق والمنتخبات الوطنية القادرة على الاستمرارية في التمثيل المشرف لمملكة البحرين، والمنافسة في المشاركات الخارجية لحصد المزيد الإنجازات، التي تضاف لسلسلة النتائج التي حققتها هذه الألعاب، والتي عززت من مكانة مملكة البحرين على خارطة الرياضة قاريا ودوليا”.

واستشهد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالإنجازات التي حققتها رياضة فنون القتال المختلطة البحرينية عام 2019، بإحرازها لقب بطولة آسيا ولقب بطولة أفريقيا والمركز الثاني في بطولة أوروبا وبطولة العالم، والتي منحت البحرين صدارة التصنيف العالمي المعتمد من الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF-WMMAA، مؤكدا سموه أن تلك النتائج تعتبر تاريخية في مسيرة هذه الرياضة، متطلعا سموه لمزيد من النجاحات للعبة فنون القتال المختلطة في العام الحالي، مقدرا سموه جهود المجلس البحريني للألعاب القتالية برئاسة سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة في تنفيذ الخطط التي تساهم في رفع مستوى الألعاب القتالية المنضوية تحت مظلة المجلس، شاكرا سموه الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة للإعداد والتحضير لإقامة هذه البطولة.

سموه يشهد النزالات

هذا، وشهد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة نزالات البطولة، التي أقيمت خلالها 19 مواجهة، شارك فيها 33 لاعب والذين يمثلون 10 دول، هي: مملكة البحرين، السعودية، امريكا، اسبانيا، ، الكويت، عمان، مصر، لبنان، الجزائر والمغرب، وذلك بعد اعتمادهم في القائمة النهائية للنزالات، بعد اجتيازهم للفحص الرسمي للوزن والفحص الطبي. وقد أشاد سموه بالمستويات التي قدمها اللاعبين المشاركين في البطولة، والتي عكست بشكل واضح استعداداتهم لخوض المنافسات، مهنئا سموه الفائزين بالمراكز الأولى ومتمنيا سموه حظا أوفر لبقية المشاركين في البطولات القادمة.

خالد بن حمد يلتقي البطل عياد

وعلى هامش البطولة، التقى سموه باللاعب البحريني المحترف حسين عياد، حيث اطمئن سموه على حالة اللاعب الصحية، بعد تماثله للشفاء إثر الإصابة القوية التي تعرض له، خلال مشاركته في النسخة 29 من بطولة بريف، التي أقيمت خلال منافسات أسبوع بريف الدولي للقتال الذي احتضنته مملكة البحرين في نوفمبر الماضي، وتمنى سموه للاعب عودة قريبة لحلبات النزال لتمثيل البحرين في المشاركات القادمة

شاركـنـا !