سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
سموه يستقبل أفراد المنتخب الوطني للهواة بمناسبة حصول المنتخب على ذهبتين و4 فضيات ببطولة أفريقيا المفتوحة

أعرب سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF، عن فخره واعتزازه بما حققه مقاتلو المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة للهواة، من إنجاز مشرف وغير مسبوق في مشاركتهم الأخيرة بمنافسات النسخة الأولى من بطولة أفريقيا المفتوحة لفنون القتال المختلطة للهواة، والتي نظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF بمدينة جوهانسبيرغ بجنوب أفريقيا في الفترة 1- 2 سبتمبر.

 

جاء ذلك، خلال استقبال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، بالصالة الرياضية لمنظمة خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة ، لأفراد المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة للهواة، بحضور سعادة العقيد خالد عبدالعزيز الخياط عضو مجلس ادارة اللجنة الأولمبية البحرينية رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، والسيد محمد شاهد الرئيس التنفيذي لمنظمة خالد بن حمد لفنون القتال المختلطة KHK MMA ، وعدد من أعضاء مجلس أدارة الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة .

 

وفي البداية هنأ سموه أفراد المنتخب الوطني على هذه النتيجة المشرفة التي تعد سابقة في مشاركات المنتخب على مستوى البطولات الخارجية وبخاصة بطولات الاتحاد الدولي، و نقل سموه تحيات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية .

 

 

كما أكد سموه أن المنتخب استطاع أن يثبت قدرته وأن يتوج بطلا بميداليتين ذهبيتين لوزنين  في هذه البطولة ، وأن يحصد 4 ميداليات فضية في أوزان مختلفة ، وهذا الرقم في عدد الميداليات هو الأعلى منذ عامين ونصف العام، مضيفا سموه أن ذلك يعكس بشكل كبير التطور الملحوظ بالمستوى العام للمنتخب والذي عكسه المستوى المميز الذي قدمه المقاتلون في هذا التجمع الرياضي الدولي، الذي رفع من أسهم رياضة فنون القتال المختلطة البحرينية وعزز من مكانتها على الصعيد العالمي.

 

وقال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: “إن هذا الإنجاز يأتي ليكمل المسيرة الناجحة التي بدأتها MMA البحرينية منذ عام 2015، والتي شهدت تحقيق العديد من النتائج المشرفة التي كان لها الفضل في تعزيز مكانتها دوليا، بفضل دعم القيادة الرشيدة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ، والتي تم ترجمته وتنفيذه عبر خارطة الطريق التي رسمناها وحددنا أهدافها الرامية لأن تكون مملكة البحرين وجهة رئيسية لرياضة فنون القتال المختلطة بالعالم”، مشيرا سموه إلى أن الجهود ستتواصل لتحقيق ذلك الهدف الذي يضع البحرين في خانة الدول المتقدمة بهذه اللعبة.

 

وأوضح سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن هذا الإنجاز سيدفع بالمنتخب نحو زيادة التركيز والتحضير الجاد والاستعداد الأمثل للمشاركة في أبرز بطولات في العام الجاري وهي النسخة الرابعة لبطولة العالم للهواة التي ستحتضنها وتنظمها مملكة البحرين في الفترة 12- 19 نوفمبر القادم، والتي ستجمع أبرز وأقوى المقاتلين الهواة بالعالم في أسبوع قتال مليء بالإثارة والتشويق والتحدي، معربا سموه عن ثقته الكبيرة بمقاتلي المنتخب الوطني للوصول للجاهزية المناسبة من أجل المنافسة وبقوة لإحراز نتيجة مشرفة تكمل عقد الإنجازات هذا العام. وفي ختام اللقاء حرص أفراد المنتخب على التقاط صورة تذكارية مع سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة.

شاركـنـا !