سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
ضيوف الدوري يوضحون: مبادرة خالد بن حمد ستسهم في صناعة المواهب وتبنيها والارتقاء بها

أشاد ضيوف دوري خالد بن حمد لكرة قدم الصالات السادس الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لرياضة ذوي العزيمة، وبتنظيم من قبل وزارة شئون الشباب والرياضة بالشراكة مع المكتب الإعلامي لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وتحت شعار #ملتقى_الأجيال في الفترة من 24 يونيو الماضي ولغاية 9 أغسطس المقبل، حيث يأتي هذا الدوري ضمن مبادرات سموه الداعمة للشباب في المجالين الرياضي والإنساني، ويقام الدوري هذا العام بمشاركة واسعة من قبل المراكز الشبابية والأندية الوطنية والفتيات وذوي العزيمة والوزارات والجاليات بالأهداف النبيلة التي يحملها الدوري وآثاره الايجابية على مسيرة الحركة الشبابية والرياضية وتخريج جيل جديد من اللاعبين اصحاب المهارات العالية.

 

تطوير الحركة الشبابية والرياضية

وقالو وفد مجالس مدينة حمد ” أن المبادرات التي يقودها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة مكنت الحركة الشبابية والرياضية في المملكة من المضي قدما في مسيرة التطور والبناء وإن تلك المباردرات كان لها الأثر الإيجابي على الشباب البحريني في لم الشمل والتعارف والتلاقي في قالب رياضي تنافسي مهم ساهم في تقدم الشباب وتطوير مهاراتهم علاوة على دعم رياضة كرة القدم للصالات بالمزيد من المواهب الرياضية”.

 

تخريج المواهب

وقال رئيس نادي الدير علي الماضي “اهتمام سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بتنظيم الدوري على مدار السنوات الماضية ساهم كثيرا في تخريج عدد كبير من المواهب الرياضية المتميزة في كرة القدم داخل الصالات وتلك المواهب قادرة على اثراء مسيرة المنتخبات الوطنية داعيا الاندية الوطنية الى أستعلال فرصة اقامة الدوري لاكتشاف المواهب وضمها الى فرقها استعدادا للموسم الرياضي.

 

مبادرات كبيرة

وأثنى رئيس نادي باربار علي حسن على المبادرات الكبيرة التي يطرحها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة والتي تؤكد على دعم سموه للشباب البحريني والرياضة البحرينية وقال “إن الدوري سيساهم كثيرا في اثراء مسيرة الأندية الوطنية الغير منضوية تحت الاتحاد البحريني لكرة القدم من خلال مشاركتها في الدوري واشغال أوقات الفراغ لدى الشباب خاصة وإن الدوري يعزز من امكانية تواجد اللاعبين في المنتخبات الوطنية لكرة قدم الصالات، خصوصاً أن هناك مواهب وخامات مميزة بإمكانها تمثيل المنتخبات في الفترة القادمة”.

 

مواصلة التآلف والوحدة

أما رئيس نادي بني جمرة عبدالمجيد إبراهيم فقد قال “إن هذا التجمع يؤكد حرص سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على مواصلة التآلف والوحدة بين المجتمع البحريني وتجمع الشباب تحت قبة واحدة، خصوصاً أن سموه يدرك تماماً أن الشباب البحريني عماد الوطن لذا حرص سموه على تقديم هذه البادرة للاندية الوطنية وضمهم للدوري الامر الذي ساهم في احتضان الشباب وتوجيه طاقاتهم واكتشاف المزيد من المواهب الرياضية علاوة على اثراء مسيرة الأندية وزيادة حجم البرامج التي تشارك فيها الأندية وتحتضن الشباب.

 

مبادرات متميزة

ومن جانبه أكد فهد ياقوت رئيس مركز الرفاع الشرقي ورئيس فريق كن مستعد “أن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة يقدم العديد من المبادرات المتميزة في شتى المجالات الرياضية وتحظى تلك المبادرات بمشاركة كبيرة وواسعة من قبل مختلف شباب المملكة ونحن نثمن دور سموه في اطلاق الدوري واشراك المراكز الشبابية فيه الامر الذي ساهم في زيادة الاهتمام بالمراكز وتسليط الضوء عليها باعتبارها حاضنا مهم للشباب”.

 

إبراز المواهب

أما الإعلامي سالم العثمان فقد قال ” إن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لا يألوا جهدا في التوجيه لتنظيم الفعاليات التي تدفع الشباب من الجنسين نحو إبراز  مواهبهم، بما يخدم ظهور وجوه جديدة في هذه اللعبة تخدم استمرار لعبة كرة القدم للصالات وتساهم في الاستفادة منهم على مستوى المنتخبات الوطنية خاصة وإن المتتبع لمسيرة الدوري يدرك تماما حجم المواهب التي تشارك فيه”.

شاركـنـا !