سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة
English
كلمة بمناسبة استضافة بطولة العالم لاختراق الضاحية 2017

امتداداً لاهتمام الاتحاد البحريني لألعاب القوى بتنظيم كافة البطولات الإقليمية والقارية والعالمية فإننا سعداء بتقديم ملف استضافة بطولة العالم لاختراق الضاحية لعام 2017 للتأكيد على حرصنا التام ودعمنا الكامل لكافة الفعاليات والبطولات التي ينظمها الاتحاد الدولي لألعاب القوى لنخلق شراكة حقيقية مع الاتحاد تسهم في النهوض برياضة ألعاب القوى على مختلف الأصعدة والمستويات.

وإنه لشرف لنا بالاتحاد البحريني لألعاب القوى أن نحظى بشرف تنظيم هذا المحفل العالمي على أرض مملكتنا الغالية تجسيداً لرؤية سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه بأن تكون مملكتنا واحة تجمع كل شعوب العالم في حب وسلام وأمان.

ونحن في الاتحاد البحريني لألعاب القوى لدينا كامل القناعة والإيمان على قدرتنا في تنظيم البطولة بشكل لائق ومتميز، في ظل امتلاكنا لجميع مقومات النجاح اللازمة من منشآت رياضية حديثة وكوادر فنية وتنظيمية قادرة على إظهار الحدث العالمي بالمستوى الذي يعزز مسيرة البطولة وتطويرها وذلك بالتعاون بين الاتحاد واللجنة الأولمبية البحرينية برآسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وباقي الجهات الأخرى.

ويتطلع الاتحاد من وراء احتضان الحدث العالمي لتعزيز دوره الريادي في استقطاب مختلف البطولات الرياضية التي تعزز مكانة البحرين على خارطة الرياضة العالمية، وتخلق شراكة فاعلة مع كافة الاتحادات المعنية برياضة ألعاب القوى تسهم في زيادة شعبية اللعبة وتطورها.

وكلنا أمل في ثقتكم بقدرتنا على تنظيم بطولة متميزة من جميع النواحي، لما يتمتع به اتحادنا من خبرة واسعة في هذا المجال ساهمت في ظهور العديد من البطولات الرياضية لألعاب القوى بشكل رائع ومميز لتكون مملكتنا احد ابرز الوجهات المفضلة لاستضافة مختلف الاحداث الرياضية.

شاركـنـا !