سمو الملازم اول خالد بن حمد يحقق المرحلة الثانية من دورة المدربين المتقدمة

حضر سمو العقيد الركن الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الحرس الملكي حفل تخريج دورة المدربين المتقدمة للصاعقة للضباط التي شارك فيها سمو  الملازم أول الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وحقق خلالها نجاحا متقدماضمن 9 الاوائل في الدورة والتي أقيمت بمدينة مونت لويس في فرنسا بمشاركة 120 ضابطا من أفراد الجيش الفرنسي، وأوروبا، حيث سيتأهل سموه بهذا النجاح الى المرحلة الثالثة من هذه الدورة.

 

وبهذه المناسبة هنأ سمو العقيد الركن الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة سمو  الملازم أول الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على هذا النجاح المتميز،  مشيداً بما بذله سموه من جهود ساهمت في تحقيق هذا المركز المتقدم ، حيثيعكس هذا النجاح  في هذه الدورة الهامة ما يتمتع به سموه من قدرة وكفاءة وإصرار على الاستفادة من مختلف الدورات العسكرية سواء المحلية والعالمية، متمنيا لسموه التوفيق والنجاح في الدورات القادمة .

 

وأعرب سمو الملازم أول الشيخ خالد بن حمد آل خليفة عن سعادته لاجتياز هذه الدورة المتقدمة التي تتطلب مهارات ولياقة بدنية عالية، ورفع سموه خالص الشكر والتقدير لدعم ومؤازرة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه القائد الأعلى، وسمو ولي العهد نائب القائد الأعلى، والقائد العام لقوة الدفاع، وإلى قائد الحرس الملكي.

 

وقال سموه بأن مشاركتنا في مثل هذه الدورات تساهم في رفع المستوى العسكري للمشارك ، كما انها تأتي من قبل حرصنا على ترجمة ذلك إلى الواقع للمساهمة في رفع المكانة الحقيقية للعسكري في سلك قوة دفاع البحرين ، مشيرا سموه إلى أن استفادته كانت كبيرة من دورة المدربين المتقدمة، حيث تعرف المشاركين فيها على أصول ومفاهيم هذا الجانب المهم والحيوي في العلوم العسكرية، مؤكداً سموه حرصه التام للمشاركة في مختلف الدورات العسكرية، مشيداً سموه بتعاون كافة الجهات من أجل تسهيل مهمة المشاركة والتواجد في هذه الدورات التي تعود بالنفع الكثير.

 

وتأتي مشاركة سمو الملازم أول الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في هذه الدورة والتي احتضنتها جمهورية فرنسا في ظل ما يتمتع به البلدين من علاقات صداقة تاريخية أرسى دعائمها حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه مما ساهم في استمرارها وتطورها في شتى الميادين والأصعدة كالمجالات الثقافية والرياضية والعسكرية والاقتصادية .

 

يذكر أن هذه الدورة والتي أقيمت في مدينة مونت لويس الفرنسية بمشاركة مجموعة كبيرة من أفراد الجيش الفرنسي ومن أوروبا، تعتبر ضمن الدورات العسكرية المختلفة التي يشارك فيها سمو الملازم اول الشيخ خالد بن حمد ال  خيفة  من أجل رفع المستوى العسكري لسموه بعد تخرجه من الكلية الملكية البريطانية العسكرية ساندهيرست في العام 2008 والتحاقه بقوة دفاع البحرين.