بجاني: سيعطي الاتحاد زخماً كبيراً

أكد الأمين العام للإتحاد اللبناني لألعاب القوى نعمة الله بجاني بأن ترأس سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لاتحاد غرب آسيا لألعاب القوى سيعطي الرياضة زخماً أكبر من جميع النواحي في منطقة غرب آسيا وسيقود اللعبة إلى الكثير من التقدم والتطور والازدهار في ظل ما يمتلك سموه من نظرة ثاقبة وكفاءة عالية.

وأضاف بجاني” وجود سموه على رأس الاتحاد يعتبر تشريف لأسرة ألعاب القوى العربية وهو يعد تأكيداً على مدى القدرة والكفاءة التي يتمتع بها سموه، الأمر الذي سيكون له انعكاس إيجابي على مسيرة الاتحاد خلال المرحلة القادمة”.

 وقال بجاني بأن الاتحاد اللبناني على ثقة كاملة في قدرة سموه على إدارة الاتحاد بكل جدارة واقتدار، لا سيما وأنه يعتبر واحداً من القيادات الشابة التي أثبتت كفاءتها خلال المرحلة الماضية عبر المناصب المحلية التي تقلدها، مشيراً إلى أن الثقة الكبيرة التي حظي بها من كافة اتحادات غرب آسيا تعتبر خير شاهد على ما يتمتع به سموه من خبرة ودراية ستستهم في النهوض والارتقاء بعمل الاتحاد خلال المرحلة القادمة.