خالد بن حمد يشيد بدعم جلالة الملك المفدى للرياضة والرياضيين في المملكة

  • سموه يتفقد مشروع مقر الاتحاد البحريني لألعاب القوى

  • خالد بن حمدمقر الاتحاد الجديد إضافة نوعية إلى المنشآت الرياضية في المملكة

  • سموه يشيد بجهود وزارة الأشغال المؤسسة العامة للشباب والرياضة بتنفيذ المشروع وفق أعلى المعايير العالمية

  • سموه يوجه لاتخاذ كل ما يلزم لإنجاز المرحلة الحالية من المشروع وفق الخطة الزمنية الموضوعة

  • وزير الأشغالالمشروع ضمن المواصفات الفنية العالمية

  • الجودرمتابعة خالد بن حمد تحفزنا لبذل المزيد من الجهود 

.

.

.

.

.

.

الرفاع – مكتب سمو الشيخ خالد بن حمد: 

أشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى بالدعم الكبير الذي يوليه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى لتنفيذ المزيد من المنشآت الرياضية في المملكة، مؤكدا سموه أن الدعم الملكي المتميز لمشاريع البنية التحتية الرياضية يؤكد الاهتمام المتواصل من قبل جلالة الملك المفدى بإقامة المنشآت الرياضية الحديثة القادرة على استقطاب الشباب البحريني واستيعاب النمو المتواصل في الحركة الرياضية البحرينية واستضافة أهم البطولات المحلية والإقليمية والدولية.

.

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة خلال تفقد سموه مشروع مقر الاتحاد البحريني لألعاب القوى أنه بفضل دعم واهتمام القيادة الرشيدة في مملكة البحرين تطور القطاع الرياضي في السنوات الأخيرة بشكل كبير في المملكة وحققت الرياضة البحرينية إنجازات باهرة على مختلف الأصعدة، ومنها ألعاب القوى أم الألعاب البحرينية“.

.

وتفقد سموه يرافقه وزير الأشغال المهندس عصام عبد الله خلف ورئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضية هشام محمد الجودر والقائم بأعمال الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية عبد الرحمن صادق عسكر ووكيل وزارة الأشغال وليد يوسف الساعي وعدد من المسئولين في الوزارة والمؤسسة وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد البحريني لألعاب القوى المقر الخاص بالاتحاد البحريني لألعاب القوى الذي تشمل مرحلته الحالية على انشاء مبنى بمساحة 5000 متر مربع يتكون من سكن (فندق) من طابقين للرياضيين ومبنى للإدارة الى جانب انشاء محطات فرعية ومواقف للسيارات بتكلفة تبلغ 2.7 مليون دينار، فيما يشمل الفندق ومبنى الادارة على 40 غرفة بحمامات داخلية و10 مكاتب للإداريين و3 غرف اجتماعات وغرفة للصلاة ومجلس وكافتيريا وغرفة ألعاب وغرف تبديل للجنسين مع حمامات البخار.

.

واستمع سموه من القائمين على بناء المقر الجديد إلى شرح تفصيلي عن تفاصيل المشروع مطمئنا على سير العمل وفقا لما هو مخطط له، وأثنى سموه على الجهود الكبيرة التي يبذلها القائمون على المشروع لإنجازه وفق أعلى المعايير العالمية المتبعة في هذا النوع من المنشآت الضخمة، ووجه سموه باتخاذ كل ما يلزم لإتمام هذه المرحلة من المشروع وفق الخطة الزمنية المرسومة.

.

وأكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن المنشأة الرياضية الجديدة ستكون بمثابة الإضافة النوعية إلى البنية التحتية الرياضية في المملكة والتي توسعت في السنوات الماضية وتوزعت على سائر أرجاء المملكة في العهد الزاهر لجلالة الملك الوالد المفدىوأكد سموه أن مقر الاتحاد البحريني لألعاب القوى جاء في ظل الحاجة الكبيرة للرياضيين في المملكة إلى مثل هذه المنشآت الرياضية التي تلبي طموحات جميع منتسبي الحركة الرياضية في المملكة، وتسهم في دعم الخطط والبرامج الرامية إلى استضافة البحرين للعديد من البطولات والأحداث الرياضية على مختلف الأصعدة، بالإضافة إلى احتضان المسابقات الرياضة المحلية.

.

وأشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالمتابعة الدائمة من قبل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، وأكد سموه أن لتوجيهات سمو الشيخ ناصر بالغ الأثر في تطور الحركة الرياضية بشكل عام في مملكة البحرينونوه سموه بجهود كل من وزارة الأشغال والمؤسسة العامة للشباب والرياضة في تطوير المنشآت الرياضية والشبابية في مملكة البحرين.

.

وزير الأشغال: المشروع ضمن المواصفات الفنية العالمية

بدوره تقدم المهندس عصام بن عبدالله خلف وزير الاشغال بشكره وتقديره لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على حرص سموه الدائم على متابعة العمل بالمشروع عن كثب، مشددا على أهمية التوجيهات والملاحظات التي أبداها سموه لسرعة إنجاز المشروع وإخراجه بشكل متميز.

.

واوضح وزير الأشغال أن هذا المشروع يأتي ضمن الخطة التي تنتهجها مملكة البحرين والتي تقتضي تطوير القطاع الرياضي شأنه شأن القطاعات الأخرى والاهتمام بالشباب والرياضيين من خلال التركيز على تطوير البنية التحتية الرياضية وتشييد المنشآت الرياضية حسب المواصفات الفنية العالمية وتزويدها بكافة التجهيزات التقنية الحديثة  التي تعكس التطور الرياضي والنهضة الشاملة التي تشهدها المملكة.

 .

.

الجودر: متابعة خالد بن حمد تحفزنا لبذل المزيد من الجهود

من جانبه أعرب سعادة السيد هشام محمد الجودر رئيس المؤسسة العامة للشباب والرياضة عن شكره وتقديره لمتابعة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لكافة الاجراءات التي تتخذها المؤسسة العامة للشباب والرياضة من اجل توفير المنشآت الرياضية الحديثة للرياضة البحرينية بشكل عام ورياضة العاب القوى بشكل خاص، معتبرا ان متابعة سموه للمشروعات التي تنفيذ لصالح الاتحاد البحريني لألعاب القوى يعطي المؤسسة العامة للشباب والرياضة دافعا قويا من اجل متابعة تنفيذ المشروع مع وزارة الاشغال بصورة متميزة من كافة النواحي.

.

وأكد الجودر حرص المؤسسة العامة للشباب والرياضة على تنفيذ مشروعات الاتحاد البحريني لألعاب القوى وفقا للمواصفات العالمية التي تجعل منه مكانا مناسبا للأجهزة الفنية والادارية وبيئة صالحة للاعبين من اجل ممارسة تدريباتهم بما يعود بالشكل الايجابي على مسيرة رياضة ام الالعاب التي حققت انجازات رياضة مشرفة في مختلف البطولات، مشيرا الى ان المؤسسة العامة للشباب والرياضة تعمل بتناغم تام مع وزارة الاشغال وعلى اتصال دائم مع المسئولين في الوزارة من اجل الانتهاء من المشروعات في الوقت المحدد حتى تضع تحت خدمة ام الالعاب البحرينية“.

.

وشدد رئيس المؤسسة على أن إقامة المنشآت الرياضية المتطورة للاتحاد تأتي اعترافا بالدور المحوري الذي يقوم به الاتحاد على صعيد رعاية رياضة العاب القوى وتخريج أفواج متعاقبة من اللاعبين الذي نالوا شرف تمثيل مملكة البحرين في مختلف التظاهرات الخارجية وحققوا فيها نتائج ايجابية، مؤكدا ان دعم سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لألعاب القوى البحرينية ساهم في الارتقاء بمنظمة العمل الاداري والفني في الاتحاد وتحقيق ابطالها للعديد من الانجازات الرياضية التي ضمن للمملكة رفع اسمها وعلمها خفاقا في مختلف البطولات.

.

.

عسكر : زيارة سمو الشيخ خالد.. متابعة واهتمام

كما أشاد عبد الرحمن صادق عسكر القائم بأعمال أمين عام اللجنة الأولمبية البحرينية بزيارة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة لمقر المشروع ومتابعة سموه الحثيثة واهتمام سموه بالإطلاع والاطمئنان على حسن سير العمل في مشروع الاتحاد البحريني لألعاب القوىيذكر بأن استشاري المشروع اسماعيل خنجي و O&L، ويقوم بأعمال المقاولة شركة ارادوس، حيث من المؤمل ان يتم الانتهاء من  المشروع في شهر اغسطس 2014.