نجاح إعلامي كبير لدوري خالد بن حمد

شهدت منافسات دوري خالد بن حمد للمراكز الشبابية لكرة قدم الصالات اهتماماً إعلامياً غير مسبوق على مستوى الإعلام المقروء والمسموع والمرئي نظراً لما تحمله المسابقة من أهداف سامية ورؤية بعيدة المدى من قبل سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اتحاد دول غرب آسيا لألعاب القوى، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى.

فقد أبرزت الصحافة الرياضية مساحة واسعة لمنافسات البطولة التي أقيمت على مدار شهر لتنشر حوالي 30 رسالة يومية تحتوي على نتائج المباريات وتصريحات للاعبين والإداريين والمدربين وبعض المشاهدات الخاصة بالدوري، مدعمة بالصور الفوتوغرافية، وكان لتعاون جميع الملاحق الرياضية دور كبير في إبراز المسابقة من الناحية الإعلامية.

وعلى مستوى الإعلام المرئي فإن قناة البحرين الرياضية بذلت جهوداً كبيرة في تغطية المباريات على الهواء مباشرة وتسجيل البعض الآخر منها وعرضه فيما بعد بصوت معلقي القناة الرياضية، كما تم تخصيص استوديو تحليلي تم خلاله استضافة العديد من المدربين واللاعبين والإداريين وأعضاء اللجنة المنظمة.

وعلى مستوى إذاعة البحرين فإنها هي الأخرى سلطت الضوء على البطولة من خلال برنامج رياضة في رياضة اليومي وأجرت العديد من اللقاءات الاذاعية مع المشاركين في البطولة ووضعت المستمعين في قلب الحدث من خلال تناولها المستمر لأخبار البطولة.

وأعرب رئيس اللجنة الإعلامية وليد يوسف عن خالص شكره وتقديره لجميع وسائل الإعلام المحلية التي ساهمت في إنجاح الدوري، ولعبت دوراً بارزاً في تسليط الضوء على المسابقة والترويج لأهدافها السامية مثمناً جهود وتعاون جميع الصحف المحلية وقناة البحرين الرياضية والإذاعة على ما قدموه من دعم ومساندة للدوري ليحقق النجاح المطلوب.